أفكار في الجمالأفكار في الصحةأفكار لتخفيف الوزن

فوائد تمارين الإطالة لجسمك ونشاطك

تعد تمارين الاطالة او السترتشينغ من أهم التمارين التي يجب أن تحضر خلال روتينك اليومي الرياضي. بالرغم من وجودها ضمن بعض التمارين الرياضية، إلا أنها يجب أن تكون بشكل يومي مع كل تمرين وخاصة بعد انتهائك من التدريب، فهي مهمة جداً للمرونة والرشاقة، كما أنها تريح العضلات وتزيد من تدفق الدم والمواد الغذائية إلى العضلات. في هذا المقال ستتعرفين على أهمية تمارين الاطالة لجسمك ورشاقتك.

ما هي أهمية انهاء النشاط الرياضي بتمارين الاطالة؟

اليكِ مجموعة من فوائد تمرين الاطاله، من خلالها ستتعرفين على مدى أهمية أدائها بعد التمرين، كما يمكنك القيام بها بأوقات مختلفة أيضاً لفوائدها العديدة:

 

تحسين وضعية جسمك

تساعد تمارين الاطالة على تمدد العضلات وبقائها مرنة، فإن قيامك بمد عضلات أسفل الظهر، الصدر والأكتاف، من شأنه تحسين وضعية العمود الفقري مستقيماً وبالتالي يزودك بوضعية جسم أفضل بعيدة عن الترهل والارتخاء.

 

تعزيز المرونة

كما ذكرنا سابقاً فإن تمارين الاطالة تحسّن من المرونة وتزيد نطاق الحركة للعضلات والمفاصل. عند توفر المرونة الكافية يحدث تقليل في احتمال التعرض لإصابات خلال التمرين الرياضي اليومي، أو حتى خلال الأنشطة الأخرى.

 

زيادة القدرة على التحمل

يخفف التمدد والاطالة من التعب في العضلات ويزيد من تدفق الدم. التمرين المستمر سيشعرك بألم عضلي بعد فترة، لكن أداء تمارين التمدد او الاطاله سيزيد من تدفق الأوكسجين والدم إلى العضلات الامر الذي يؤخر التعب، وبالتالي يزودك بقدرة أكبر على التحمل.

 

تحسين الأداء الرياضي

قيامك بتمارين الاطالة بشكل يومي من شأنه تحسين الأداء الرياضي لديك في اليوم التالي، فدوره في حماية العضلات من الإصابة والشد يساهم في تمكين العضلات من أن تكون أكثر راحةً أثناء أداء التمرين.

 

تقليل الشعور بالألم

أداء تمارين الاطاله بعد الرياضة وقبلها يمنح عضلاتك وقتاً للاسترخاء. كما يساعد التمدد على تدفق الدم والمواد المغذية للعضلات، مما يخفف من الشعور بالألم بعد التمرين.

 

تقليل نسبة الكوليسترول في الدم

بالإضافة إلى أهمية تمارين الإطالة في تحسين رشاقة الجسم، هي تحمل أيضاً الفوائد الصحية إذا تم دمجها مع نظام غذائي صحي، حيث تقلل من نسبة الكوليسترول في الدم. كما يمكن أن تمنع أو تصلح مشكلة تصلب الشرايين، الامر الذي يساعد على تجنب الإصابة بأمراض القلب.

 

المصدر / جمالك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى